Nieuwe breakzone 1.jpg

بيان Daikin لموازنة كورونا: "تم تعديل المصنع بأكمله في يومين"

تؤثر أزمة فيروس كورونا على حياتنا اليومية وعلى أعمالنا. إقرأ أكثر عن التدابير التي نتخذها لاستمرار عمل مصنعنا في أوستند والحفاظ على سلامة موظفي Daikin من خلال مقابلة مع نائب الرئيس فيم دي شاخت بتاريخ سابق من هذا الشهر.

الإقتراب أكثر من 1.5 متر؟ ليس في Daikin بأوستند. "تم تعديل المصنع بأكمله في يومين. ونستمر أيضاً في عمل تعديلات بناءً على خبرتنا المكتسبة وعلى المعلومات من شركات أخرى،" يقول نائب الرئيس فيم دي شاخت.

ما هو تأثير أزمة كوورنا على أعمالكم؟

"بمجرد إعلان الحكومة عن معايير التباعد الاجتماعي، أُغلق المصنع في أوستند لمدة يومين حتى نستطيع تعديل كل شيء،" حسب ما قال فيم دي شاخت.

"بجانب أمور أخرى، تم ترتيب الممرات بحيث يكون المرور في اتجاه واحد في كل مكان، وبالتالي فإنك لا تحتاج لأن يتقاطع مسارك مع الآخرين. أي شخص يريد استخدام غرف التبديل عليه أخذ تذكرة وعدد التذاكر مساوٍ فقط لعدد الأشخاص الممكن تواجدهم بأمان داخل تلك الغرفة.

ورديات أخرى أيضاً تبدأ العمل في الصباح وبعد الظهر. عندما يدخلون، يحصل كل واحد على زوج من القفازات. بعد كل وردية، كل المواد يتم تطهيرها، من مفكات البراغي حتى لوحات التحكم.

تتم مراقبة كل الموظفين المرضى. أي من الموظفين تظهر عليه أعراض ممكن أن تدل على فيروس كورونا يجب أن يبقى في المنزل. يُطبق ذلك حتى لو، من حيث المبدأ، قال الطبيب أنهم يستطيعون العودة للعمل. ونسمح لأي شخص ثبتت إصابته أن يبقى في المنزل لأكثر من 14 يوماً. ونتتبع أيضاً عدد الأشخاص المرضى بكل قسم."

هل من السهل الامتثال لقواعد التباعد الاجتماعي؟

"ذلك يتطلب الانضباط. لقد أعددنا كتيباً صحياً بحيث يعرف كل شخص ما يجب عليه أن يفعل. وقد عينَّا أيضاً مجموعة من الموظفين ليتحققوا من اتباع القواعد الجديدة، لأن تكييف السلوك بسرعة مع واقع جديد قد لا يكون دائماً سهلاً. لكننا نحاول أن نأخذ خطوة جديدة كل يوم لتحسين أدائنا أكثر."

ما هو أكبر مصدر قلق لك حالياً؟

"لدينا 12 مصنعاً في أوروبا. معظمها يعمل بطاقة إنتاج من 70 إلى 80 بالمائة. بسبب التدابير المتخذة هنا، فنحن نعمل بطاقة 30 في المائة فقط حالياً في أوستند. لايزال باستطاعتنا حالياً تلبية الطلب على منتجاتنا لأنها نقصت بنحو 20 بالمائة وكان لدينا مخزون.

لكننا نود أن نبدأ بزيادة طاقة الإنتاج إلى 60 بالمائة على مراحل خلال الأسابيع الثلاثة القادمة. نحن نأمل فقط ألا تكون هناك قمم ومنخفضات، مع تسهيل الحكومة للتدابير الإحترازية ثم تشديدها بشكل مفاجئ مرةً أخرى.

فرض حظر بهذا الشكل سيكون كارثياً. لذا يجب أن نبحث عن ابتكارات تُبقي على دوران عجلة الاقتصاد. على سبيل المثال، نستطيع أن نقسم الشركة إلى مناطق ونُشغلها بشكلٍ يُمكننا من الاستمرار بالعمل عند أي تصعيد جديد."

Wim De Schacht - Daikin - 05.jpg

ما الذي يمكن أن تقوم به الحكومة بشكل أفضل؟

"من المستحسن إن كان هناك نوع من معايير ISO لتدابير التباعد الاجتماعي حتى يتضح لنا إن كان مكان العمل آمناً وأننا نقوم بكل الإجراءات المتوقعة.

حتى إن وُجد اللقاح، فإننا نعتقد أن سلوكي النظافة والتباعد الجديدين سيستمران. لذلك، فإننا نفترض أن الكثير من التعديلات ستصبح بنيوية. الجانب الجيد لهذا أننا سنكون مستعدين لأي أوبئة في المستقبل.

علاوة على ذلك، اختبارات أكثر يجب أن تُجرى على أي شخص قد أصيب بفيروس كورونا وتم تحصينه. نحن نؤيد تدابير الحكومة، و لكن يجب أن يؤخذ بعين الاعتبار الحد من الأضرار الجانبية. خاصةً بعد التأثر بهذا على مدى شهور."

كيف ترى المستقبل؟

"نفترض أننا سنشعر بالآثار السلبية حتى ديسمبر من هذا العام بسبب انخفاض الطلب. لذلك فإننا لا نتوقع تعافياً حقيقياً حتى عام 2021."

هذا المقال هو ترجمة من: voka.be

مقالات ذات صلة